التصويت

  • Polls

    • هل ترى أن الدورات الصيفية المكثقة أكثر فائدة من الحلقات المستمرة طوال العام ..؟

      View Results

      جاري التحميل ... جاري التحميل ...
  • النشرة البريدية

  • اضف عضويتى

    هذا الحقل مطلوب.
  • إحصائيات

  • احصائيات

    • 181
    • 41
    • 1٬663
    • 5٬981
  • اجمالي زوار الموقع

  • اجمالي زوار الموقع

    www.hitwebcounter.com
  • كلمة المشرف العام

    إيمانا منا بأهمية التواصل عبر الوسائل الحديثة فإننا ندشن هذا الموقع ليكون نبراسا وهمزة وصل بين

    ( دورة الحكمة الدولية ) لحفظ القران الكريم والمهتمين بها وطلابها اطلاعا والتحاقا وبهذه المناسبة اقول :

    ثبت في صحيح مسلم عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : [ إن الله يرفع بهذا الكتاب أقواماً ويضع به آخرين ] وقال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع : [ … تركت فيكم ما لن تضلوا بعده إن اعتصمتم به كتاب الله وسنة نبيه] رواه مسلم

    فإنه كلام الله رب العالمين إله الأولين والآخرين وهو حبل الله المتين وصراطه المستقيم وهو الذكر المبارك والنور المبين تكلم الله به حقيقة على الوصف الذي يليق بجلاله وعظمته وألقاه على جبريل الأمين فنـزل به على قلب محمد عليه الصلاة والسلام ليكون من المنذرين بلسان عربي مبين وهو الذكر الحكيم لا تزيغ به الأهواء ولا تلتبس به الألسنة ولا تتشعب معه الآراء ولا يشبع منه العلماء ولا يملّه الأتقياء ولا يخلق على كثرة الرّدِّ ولا تنقضي عجائبه من عَلِمَ علمه سبق ومن قال به صدق ومن حكم به عدل ومن عمل به أُجر ومن دعا إليه هُدي إلى صراط مستقيم ويهدي للتي هي أقوم وهو هدى للمتقين وهدى للناس أجمعين وهو روحٌ وحياةٌ وموعظة وشفاء لما في الصدور وهدى وشفاء ورحمة للمؤمنين وتبيان لكل شيء وهدى ورحمة وبشرى للمسلمين، لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه محفوظ من التغيير والتبديل أحكمت آياته وفصلت تذكرة لمن يخشى ولا يأتي أحد بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيراً بل ولا بسورة واحدة وهو آيات بينات في صدور الذين أُتوا العلم وذكر وقرآن مبين وقرآنٌ كريمٌ مجيدٌ عظيمٌ واضحٌ مبينٌ لو أُنزل على الجبال الشامخات وكلفت بما فيه لتصدعت من خشية الله تعالى يهدي إلى الرشد يهدي به الله من اتبع رضوانه سبل السلام ويخرجهم من الظلمات إلى النور ويهديهم إلى صراط مستقيم وهو أحسن الحديث وأصدقه وهو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهُدى في غيره أضله الله وهو المخرج من الفتن وهو وصية رسول الله عليه الصلاة والسلام حين قال: ”وأنا تارك فيكم ثقلين : أولهما كتاب الله تعالى، فيه الهُدى والنور وهو حبل الله من اتبعه كان على الهدى ومن تركه كان على الضلالة فخذوا بكتاب الله وتمسكوا به ]

    وقد قال عليه الصلاة والسلام : [ خيركم من تعلم القران وعلمه ]

     

    والحمد لله الهادي الى سواء السبيل ,,

    Share
    

    مشاركة واحدة

    1. جزا الله القائمين على تعلم و تعليم كتابه الكريم خير الجزاء والله اسأل ان يجعلني وإياكم منهم إنه ولىّ ذلك والقادرُ عليه وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه وسلم تسليما

    شاركنا